الإثنين 17 يونيو 2024
الرئيسية عاجل القائمة البحث

النيابة العامة تكشف تفاصيل التحقيقات مع سفاح التجمع

المتهم
المتهم

تباشر النيابة العامة التحقيقات في  القضية رقم 296 لسنة 2024 إداري الجنوب ثان بورسعيد، والمعروفة إعلاميا بسفاح التجمع، بتهمة قتل  ثلاثة فتيات بعد ممارسة الأعمال المنافية الآداب.

كانت البداية عندما ورد للنيابة العامة يوم الخميس الموافق السادس عشر من شهر مايو الجاري، إخطارٌ بالعثور على جثمان سيدة مجهولة ملقى بطريق 30 يونيو بدائرة محافظة بورسعيد. بادرت النيابة العامة بالانتقال إلى مسرح الجريمة لمعاينته ومناظرة الجثمان، وأصدرت قرارها برفع البصمات العشرية والتصوير الجنائي لجثة المجني عليها بهدف تحديد هويتها، كما ندبت الطب الشرعي لتشريح الجثمان.

التحريات تكشف عن هوية المجني عليها والقاتل

توصلت تحريات الشرطة إلى تحديد هوية المجني عليها وشخصية قاتلها. اتضح أن القاتل تعرف عليها واصطحبها لمسكنه بدائرة قسم شرطة القطامية لتعاطي المواد المخدرة، وحال وقوعها تحت تأثير تلك المواد، قام بقتلها والتخلص من جثمانها بمكان العثور عليه. أصدرت النيابة العامة أمرًا بضبطه وإحضاره، وتم القبض عليه من مسكنه، بالإضافة إلى ضبط السيارة التي استخدمها في نقل الجثمان وهاتفيه الخلويين.

 اعترافات المتهم وتفاصيل الجريمة

أقر المتهم خلال استجوابه بأنه اعتاد التعرف على الفتيات واصطحابهن لمسكنه لممارسة أفعال جنسية غير مألوفة وتعاطي المواد المخدرة، ثم معاشرتهن جنسيًا. حال وقوعهن تحت تأثير تلك المواد المخدرة، كان يقوم بإعطائهن عقاقير مذهبة للوعي ثم يقوم بقتلهن وتصوير تلك المقاطع باستخدام هاتفيه. أقر المتهم بواقعة قتل المجني عليها، وأيد ذلك فحص وتفريغ النيابة العامة لهاتفيه، حيث عثر على مقاطع فيديو تظهر المتهم وهو يقوم بأفعال جنسية غير مألوفة مع جثمان المجني عليها، كما أسفر الفحص عن ارتكاب المتهم لجريمة مماثلة مع سيدة أخرى.

التحقيقات تكشف عن جريمة أخرى

أشارت التحقيقات إلى واقعة أخرى، حيث عُثر على جثمان سيدة أخرى يوم السبت الموافق الثالث عشر من شهر أبريل الماضي على جانب الطريق باتجاه محافظة الإسماعيلية. وبمواجهة المتهم أقر تفصيليًا بواقعة قتلها، وانتقلت النيابة العامة رفقته إلى مسكنه حيث أجرى محاكاة تمثيلية لكيفية ارتكاب الواقعتين، وأرشد عن مكان احتفاظه بالأدوات المستخدمة في تعاطي المخدرات وكميات من العقاقير الطبية، كما عُثر على المتعلقات الشخصية لإحدى المجني عليهما.

 تحريات إضافية حول قضايا مشابهة

قامت النيابة العامة بحصر حالات العثور على الجثامين المجهولة التي جرت في وقت معاصر للواقعتين السابقتين وفي محيط مسكن المتهم. توصلت النيابة العامة إلى قضية مشابهة تم تحريرها بالمحضر رقم 19053 لسنة 2023 جنح التجمع الأول، حيث ثبت بتقرير الطب الشرعي العثور بأحشاء المجني عليها على ذات العقار الطبي الذي يستخدمه المتهم. تم تأكيد ارتكاب المتهم لواقعة قتل المجني عليها الثالثة بعد استكمال التحريات ومواجهته بها.

 نتائج التحقيقات والتحليلات

أسفرت نتائج الاستعلام عن الأرقام الصادرة والواردة من وإلى هواتف المتهم وهواتف المجني عليهن، وتحديد نطاقها الجغرافي بالتزامن مع وقائع العثور على الجثامين، عن وجود المتهم والمجني عليهن بمسكنه وبمحل العثور على الجثامين في أوقات ارتكاب الجرائم. كما تم التأكد من عبور المتهم لمحطات تحصيل الرسوم بطريق 30 يونيو في اتجاهيه، تزامنًا مع تخلصه من جثماني المجني عليهما الأولى والثانية.

 الإجراءات القانونية

أمرت النيابة العامة بحبس المتهم، وجارٍ استكمال التحقيقات التي لم تسفر حتى الآن عن ثبوت ارتكاب المتهم لوقائع قتل أخرى، وتم تكليف جهات البحث بالتحري عن ذلك.

اقرأ أيضاً..

تم نسخ الرابط