الإثنين 15 يوليو 2024
الرئيسية عاجل القائمة البحث

أبو عبيدة: نتنياهو يفضل مقتل جنوده خلال بحثهم عن الرفات بدلاً من تبادل الأسرى

الناطق باسم كتائب
الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة

قال الناطق باسم كتائب القسام، أبو عبيدة، إن قيادة العدوان الإسرائيلي تزج بجنودها في أزقة قطاع غزة، ليعودوا في نعوش للبحث عن رفات بعض الأسرى الذين تعمدت قتلهم، مؤكدًا أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يفضل أن يُقتل جنوده وهم يبحثون عن الرفات والجثامين، على تبادل الأسرى؛ لأن ذلك لا يخدم مصالحه السياسية.

الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة 

 

قتلى قوات الاحتلال

وفي سياق متصل، أكد الناطق باسم كتائب القسام، خلال كلمته المسجلة، التي نشرت أمس الجمعة، أنهم يعلنون بكل وضوح وبشكل مستمر عن بعض حالات القتلى والموتى لأسرى العدوان الإسرائيلي، مؤكدًا أن ذلك يسفر عن غطرسة وتضليل حكومة نتنياهو، متوجهًا بالتحية إلى مجاهدي الشعب الفلسطيني الأبطال في الضفة المحتلة، الذين لا يكلون في الدفاع عن أهلهم.

هجمات كتائب القسام

وأوضح الناطق باسم كتائب القسام، أن مجاهديه تمكنوا خلال 10 أيام من استهداف نحو 100 آلية عسكرية تابعة لـ قوات الاحتلال الإسرائيلي في محاور القتال بقطاع غزة، مشيرًا إلى أن العدوان الإسرائيلي في كل مناطق توغله يعد قتلاه وجرحاه بالعشرات ولا يكاد يتوقف عن انتشال جنوده، حيث أنه يعلن عن جزء بسيط من خسائره لكن ما يرصدوه بالواقع أكثر بكثير.

 

الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة 

 

تصريحات أبو عبيدة

ونوه أبو عبيدة، أن أسلحة الولايات المتحدة الأمريكية المسخرة لإبادة الشعب الفلسطيني جراء الحرب الإسرائيلية الغاشمة تحدث دمارًا هائلًا، وهذا هو الإنجاز الوحيد لقوات الاحتلال المأزومة، مضيفًا: «بعد 224 يومًا نؤكد أن ما يحدث من مواجهة بطولية لمقاومينا وشعبنا تؤكد قدرتنا على الصمود والقتال».

 

اقرأ أيضًا:

تم نسخ الرابط