الرئيسية عاجل القائمة البحث

مايكروسوفت تطلب من بعض موظفيها في الصين الانتقال وسط التوترات الصينية الأمريكية

مايكروسوفت تطلب من
مايكروسوفت تطلب من بعض موظفيها في الصين الانتقال

قالت شركة مايكروسوفت، اليوم الخميس، إنها تطلب من بعض موظفيها المقيمين في الصين التفكير في الانتقال إلى خارج البلاد، في ظل توتر العلاقات الصينية الأمريكية وسط سباق على التكنولوجيا المتطورة. 

وتحاول واشنطن الحد من وصول بكين إلى الرقائق المتقدمة المستخدمة في تطبيقات الذكاء الاصطناعي على أساس أنه يمكن استخدامها لتعزيز جيش البلاد، مما أثار توترات شكلت ضغوطا على الشركات الأمريكية العاملة في الصين. 

شركة مايكروسوفت

تطلب مايكروسوفت من حوالي 700 إلى 800 شخص من المشاركين في التعلم الآلي والأعمال الأخرى المتعلقة بالحوسبة السحابية التفكير في الانتقال، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال، التي كانت أول من نشر الخبر. 

وقال متحدث باسم مايكروسوفت في بيان عبر البريد الإلكتروني، دون تحديد عدد الموظفين الذين أرسلت الطلب إليهم: "يعد توفير الفرص الداخلية جزءا منتظما من إدارة أعمالنا العالمية. وكجزء من هذه العملية، شاركنا فرصة نقل داخلي اختيارية مع مجموعة فرعية من الموظفين." 

شركة مايكروسوفت

الالتزام تجاه الصين 

وقال المتحدث إن مايكروسوفت تظل ملتزمة تجاه الصين وستواصل العمل هناك وفي أسواق أخرى. 

وتعد شركة تصنيع ويندوز من بين الشركات الأمريكية التي تتمتع بأكبر حضور في الصين، حيث أنها دخلت السوق في عام 1992 وتدير مركزا كبيرا للبحث والتطوير في البلاد. 

وذكرت وول ستريت جورنال أنه قد عرض على الموظفين في وقت سابق من الأسبوع، ومعظمهم مهندسون من الجنسية الصينية، خيار الانتقال إلى الولايات المتحدة وأيرلندا وأستراليا ونيوزيلندا. 

شركة مايكروسوفت

القرار بعد رفع الرسوم الجمركية

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام من قيام إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن برفع الرسوم الجمركية على مختلف الواردات الصينية بما في ذلك بطاريات السيارات الكهربائية ورقائق الكمبيوتر والمنتجات الطبية. 

شركة مايكروسوفت

ذكرت رويترز في وقت سابق من هذا الشهر أن وزارة التجارة الأمريكية تدرس دفعة تنظيمية جديدة لتقييد تصدير نماذج الذكاء الاصطناعي المملوكة أو مغلقة المصدر، والتي يتم الاحتفاظ ببرامجها وبياناتها التي تم التدريب عليها طي الكتمان. 

اقرأ أيضا: "مايكروسوفت" تستثمر 2.2 مليار دولار في الخدمات السحابية والذكاء الاصطناعي بماليزيا

تم نسخ الرابط