الإثنين 15 يوليو 2024
الرئيسية عاجل القائمة البحث

حقيقة انتشار عصابة لتجارة الأعضاء في مصر.. الحكومة تحسم الجدل

عصابات لتجارة الأعضاء
عصابات لتجارة الأعضاء

تداولت بعض صفحات التواصل الاجتماعي منشورات تزعم انتشار عصابة لتجارة الأعضاء، وتضم من بين أعضائها أطباء يقومون باستدراج الأطفال واختطافهم، ثم بيع أعضائهم في عدد من محافظات الجمهورية.

انتشار عصابة لتجارة الأعضاء 

عصابة لتجارة الأعضاء

وفي هذا الصدد، تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الداخلية، والتي بدورها نفت تلك الأنباء، موضحة أنه لا صحة لانتشار عصابات لتجارة الأعضاء، تضم من بين أعضائها أطباء تقوم باستدراج الأطفال واختطافهم، لبيع أعضائهم في عدد من محافظات الجمهورية، كما لم يتم رصد أي بلاغات أو شكاوى بأي من المحافظات على مستوى الجمهورية بشأن وقائع مماثلة، فضلًا على أن كل ما يتم تداوله في هذا الشأن ما هو إلا ادعاءات زائفة تستهدف إثارة البلبلة بين المواطنين، مناشدة المواطنين بعدم الانسياق وراء تلك الأكاذيب، مؤكدًا أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال مروجي تلك الشائعات.

انتشار عصابة لتجارة الأعضاء 

حقيقة انتشار عصابة لتجارة الأعضاء

كما تواصل المركز الإعلامي لـ مجلس الوزراء مع وزارة الصحة والسكان، والتي بدورها أيضًا نفت تلك الأنباء، مؤكدة أنه لا صحة لانتشار عصابات لتجارة الأعضاء، كما أن المنشورات المتداولة مزيفة، ويتم تداولها ونشرها بنفس العبارات بشكل متكرر منذ سنة 2017، كما أنه لا علاقة للأطباء بأي مما جاء فيها.

حقيقة انتشار عصابة لتجارة الأعضاء 

صحة انتشار عصابة لتجارة الأعضاء

وفي سياق متصل، ناشد مجلس الوزراء وسائل الإعلام المختلفة بضرورة تحري الموضوعية والدقة في نشر الحقائق، فضلًا على التواصل مع الجهات المختصة للتأكد من الحقائق قبل نشرها، وعدم تداول المعلومات التي لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى بلبلة في الرأي العام، مطالبة بأهمية الإبلاغ عن أي معلومات أو شائعات مغلوطة من خلال الإرسال على أرقام الواتس آب التابعة للمركز الإعلامي لمجلس الوزراء (01155508688 -01155508851) على مدى 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، أو عبر البريد الإلكتروني ([email protected]).

اقرأ أيضًا:

تم نسخ الرابط